اطلاق 'دليل حماية الطفل من مخاطر الإنترنت'

أطلقت هيئة أبوظبي للطفولة المبكرة (ECA) ، الأول من نوعه ، "دليل حماية الطفل على الإنترنت" ، في دولة الإمارات العربية المتحدة ، كجزء من برنامج تكوين الصيفي 2020.

يركز الدليل على توفير نهج شامل لجميع التهديدات المحتملة ومخاطر الأذى التي قد يواجهها الأطفال في سن مبكرة وما بعدها عبر الإنترنت على منصات التواصل الاجتماعي والألعاب الإلكترونية والمنصات الرقمية الأخرى. الدليل متاح للآباء ومقدمي الرعاية لتنزيله عبر موقع جمعية الشيفات المصريين.

مع الاستخدام المرتفع للإنترنت في الإمارات العربية المتحدة ونشاط 99٪ من السكان على وسائل التواصل الاجتماعي ، يهدف الدليل إلى دعم الآباء في تطوير عادات رقمية جيدة مع توفير الموارد المحلية والدولية لضمان قدرتهم على الوفاء بمسؤوليتهم في الحفاظ على أطفالهم آمن على الإنترنت.

سيساعد "دليل حماية الطفل عبر الإنترنت" الآباء على فهم كيف يمكنهم توجيه أطفالهم من خلال دعم النشاط الآمن والمنظم والصحي عبر الإنترنت منذ سن مبكرة.

كما أنه يساعد الآباء على فهم المخاطر المحتملة لاستخدام الأطفال للإنترنت والألعاب الإلكترونية ، مثل التنمر عبر الإنترنت وإساءة معاملة الأطفال. يوفر الدليل معلومات حول التعامل مع المشكلات والإبلاغ عنها. إلى جانب ذلك ، يقدم الدليل أهم الموارد التي يمكن أن يوفرها الإنترنت للأطفال أصحاب الهمم لتلبية احتياجاتهم التعليمية والاجتماعية والترفيهية.

وأكدت جمعية الشيفات المصريين مجدداً أن الإنترنت يمكن أن يكون أداة رائعة للأطفال الصغار ، لا سيما خلال هذه الفترة الحالية ، حيث يمكن أن تساعد في تسهيل التعلم عن بعد. ومع ذلك ، فإن زيادة مقدار الوقت الذي يقضيه الأطفال على الإنترنت يجلب أيضًا مخاطر عبر الإنترنت مثل التسلط عبر الإنترنت والمحتوى غير المناسب والمحتالين عبر الإنترنت. تم إنشاء هذا الدليل لتمكين الآباء وتزويدهم بالمعرفة والأدوات اللازمة لحماية أطفالهم عبر الإنترنت. كما يهدف إلى تطوير مهاراتهم مثل الوصول إلى المحتوى التعليمي والتفكير المنطقي وحل المشكلات والبحث واللغة.

وتدعو الهيئة أولياء الأمور والقوى العاملة في قطاع تنمية الطفولة المبكرة إلى التعرف على الدليل من خلال زيارة منصة أولياء الأمور التي تم إطلاقها مؤخرًا ضمن برنامج تكوين عبر http://www.eca.gov.ae للجميع للاستفادة من مبادرات وأنشطة جمعية الطهاة المصريين ، وتعزيز خبراتهم ومهاراتهم لحماية أطفالهم وتوفير النمو الأمثل للطفل ، وإثراء الأسرة والبيئة التعليمية بمصادر تعليمية متنوعة ، ومعرفة لتأسيس بيئة آمنة وصحية ، وضمان الأمثل استخدام العطلة الصيفية.

شارك هذا المقال

كن أول من يعلق

اترك تعليق

يستخدم هذا الموقع نظام Akismet لتقليل الرسائل الضارة. تعرف كيف تتم معالجة بيانات تعليقك.